الاثنين، 22 فبراير، 2016

الفوائد الصحية والطبية لسلطه الملفوف

 'طريقة عمل سلطه ملفوف
نضع في كاسه كوبين من الملفوف المقطع مع جزرتين مبشورتين مع كوب لبن زبادي ونخلطهم جيدا ونرش عليها عصيرليمون ونرش قليل من االكمون الذي يقلل من الغازات 

ولاتنسوا ان الملفوف له دور كبير في تقليل الورزن و يساعد في علاج آلام المعدة، حموضة المعدة، وقرحة المعدة والأمعاء، وما يسمّى بمتلازمة روميلد. الربو وغثيان الصباح. هشاشة العظام. سرطان الرئة والمعدة والقولون والثدي، وأنواع أخرى من السرطان.
تورّم وألم الثدي لدى الأم المرضع، حيث توضع أوراق الملفوف على الصدر مباشرة فتخفّف الآلام.مشاكل الجلد حيث يحتوي الملفوف على نسبة عالية من فيتامين (أ). يحتوي الملفوف على المغذيات النباتيّة التي تساعد الجسم على محاربة الجذور الحرّة المسؤولة عن إتلاف أغشية الخلايا، وتساعد في إنتاج الإنزيمات التي تساعد على إزالة السموم من الجسم. يحتوي الملفوف على مادّة اليود التي تساعد على بناء العضلات والحصول على جسم صحّي. يحتوي عصير الملفوف الطازج على مادّة الكبريت التي تساهم في علاج الفطريات. يساعد الملفوف على خفض نسبة الكوليسترول في الدم. يحتوي الملفوف على فيتامين (ب) الضروري لصحّة الجهاز العصبي. يحتوي الملفوف الأحمر على مضاد الأكسدة "انثوسيانين"، والذي يساهم في حماية خلايا الدماغ وتجنّب الإصابة بمرض الزهايمر. يحتوي الملفوف أيضا على كميات جيّدة من فيتامين (ج) الذي يساعد على حرق الدهون، وفيتامين (د) الذي يساعد على الحفاظ على حيويّة الجلد. يحتوي الملفوف على حامض اللاكتيك الذي يعمل على تطهير القولون، والذي يعتبر أيضا مصدرا جيّدا للطاقة في الجسم، ويساعد في التخفيف من آلام العضلات.
تناول مقدار 25-50 مل من عصير الملفوف يساعد على التخفيف من الصداع والربو والتهابات الشعب الهوائيّة، ومشاكل الهضم.
الطبيعة العلاجيّة للملفوف
أن الملفوف يحتوي على مواد كيميائيّة تساعد على الوقاية من السرطان. ويعمل الملفوف على تغيير الطريقة التي يستخدم بها هرمون الاستروجين في الجسم، والذي يقلّل من خطر الإصابة بسرطان الثدي.
إلاّ أنّ هناك عدد من الآثار الجانبيّة التي ينبغي أخذها بالاعتبار، وأهمّها هو التسبّب في الغازات والانتفاخ وبالتالي آلام البطن، والتي تعتبر من أكثر الآثار الجانبيّة الشائعة لدى تناول الملفوف والتي تدفع معظم الناس إلى تجنّبه.والحل يكون في رش الكمون عليه وشرب شاي اليانسون او البابونج بعد ساعه من الاكل
ينصح بعدم تناول الملفوف في حال ضعف نشاط الغدّة الدرقيّة.
لا ينصح بتناول الملفوف خلال فترة تناول بعض الأدوية حيث يتفاعل معها الملفوف ويضعف من فعاليّتها، مثل أدوية كلوزابين، كلوزاريل، سيكلوبينزابرين، فلوفوكسامين، تاكرين، ثيوفيلين، زيليوتون